السوريون في تركياالعقارات

امتلاك شقة رخيصة في تركيا

الشقق الرخيصة في تركيا:

أسعار البيوت والمنازل في تركيا منخفضة نسبياً مقارنة بأسعار الشقق في الدول الأوربية الأخرى، ويستطيع المستثمر تحقيق مداخيل عالية منخفضة المخاطرة نسبياً، عن طريق الاستثمار في الشقق في تركيا؛ وشركات الإنشاء التركية أقامت عدداً كبيراً من المشاريع العمرانية، بكافة المستويات والرغبات لتلبية احتياجات كافة المستثمرين والراغبين بشراء شقق رخيصة للبيع في تركيا.

لماذا تمتلك بيتاً رخيصاً في تركيا؟

يصنف السوق العقاري في تركيا ضمن الأسواق الرابحة دوماً في الآونة الأخيرة، فقد قفز النمو الاقتصادي لتركيا في السنوات القليلة الماضية قفزات هائلة، لذلك تعد تركيا بلداً جاذباً للاستثمارات العقارية ويسعى كثير من المستثمرين لشراء بيوت ومنازل رخيصة في تركيا لأغراض متنوعة كالسياحة والإقامة والاستثمار.

كما أن الميزانية المتاحة لديك لم تعد عائقاً أمامك عند البحث عن بيوت رخيصة للبيع في تركيا تتناسب مع احتياجاتك، فبإمكانك اليوم البحث عن بيوت بأسعار متعددة، منها الفخم ومنها ذو الميزانية المحدودة، كما أنَّه بإمكانك الدفع وفقاً لخيارات دفع وتمويل متنوعة تناسبك بالتأكيد.

نصائح لمن يرغب في شراء شقق تمليك رخيصة في تركيا:

– ينبغي للمستثمر أثناء بحثه عن شقة تمليك رخيصة للبيع في تركيا أن يقوم بمعاينتها بنفسه، فالوصف الذي يصله عن المشاريع العقارية عبر وسائل الإعلان المتعددة وشركات التسويق العقاري، لا يكفي لاتخاذ قرار الشراء.

– يُنصح المستثمر بدارسة البنية التحتية للمنطقة التي يرغب بالشراء فيها، من حيث المواصلات والمرافق العامة المتوفرة فيها.

– لا بد من التأكد من عدم وجود عيوب جوهرية في البنية الإنشائية للشقة، مثل جودة ونوعية تمديدات المياه والكهرباء، وكذلك خلوها من تراكم أية متعلقات مالية متأخرة مثل الضرائب أو الديون.

– لا تنخدع بالسعر دوماً، فالسعر الرخيص ليس كل شيء عند اتخاذ قرار الشراء، فقد تخفي المعاملات الورقية جوانب سلبية عديدة تظهر لاحقاً، لذا عليك الاستعانة دوماً بخبير أو وكيل عقاري موثوق، فإتمام إجراءات شراء الشقق وتملكها، وحل أي مشكلة قد تواجه عملية الاختيار والشراء.

شقق بالتقسيط في تركيا:

وقد تسابقت الشركات العقارية التركية في العامين الأخيرين في إطلاق حملات عروض عقارية ضخمة أدت إلى حدوث قفزة نوعية في مبيعات الشقق، حيث تم منح المستثمرين إمكانية شراء شقق بالتقسيط المريح لفترات تصل إلى 240 شهراً، وليس التقسيط حكراً على المستثمرين المحلين، وإنما شملت بعض أنظمة التقسيط الأجانب أيضاً، مما جعل خيار البحث عن شقق للبيع بالتقسيط في تركيا خياراً مناسباً للراغبين بالتملك والاستثمار.

وربما يتساءل بعض المستثمرين عن متوسط سعر الشقة بالتقسيط في تركيا، وللإجابة عن هذا التساؤل يمكننا القول: إن ذلك يختلف من مدينة لأخرى ومن منطقة لأخرى ضمن المدينة، لكن بصورة عامة تستطيع امتلاك شقة مقبولة بمبلغ 65 ألف دولار.

بالإضافة إلى توفير خيارات مذهلة للتقسيط تناسب مختلف الآجال ومنها حملة عقارية قامت على إمكانية دفع نسبة 1 بالمئة من قيمة الشقة للمواطنين، والبدء بدفع الأقساط ابتداءً من عام 2019؛ وأما الأجانب فعروض التقسيط لهم تزداد يوماً بعد يوم، وقد وصلت في بعض المشاريع إلى سبع سنوات.

هذا ويتوقع الخبراء العقاريون أن يشهد عام 2018 حملات من هذا القبيل، من شأنها زيادة حيوية القطاع العقاري التركي، والإقبال على شراء الشقق السكنية والاستثمارية في تركيا بمختلف أنواعها، ولا سيما الشقق ذات الإطلالات البحرية المميزة.

وسوف يكون بيع العقارات للأجانب في مقدمة أدوات تنمية سوق العقارات التركية في عام 2018، وذلك عن طريق تسهيل شرائهم للعقارات وتخفيض الإجراءات الروتينية، بالإضافة إلى منح إمكانية التقسيط المريح للمستثمرين الأجانب الباحثين عن بيوت للبيع بالتقسيط في تركيا، فضلاً عن المزايا التي منحتها الدولة التركية للراغبين بالاستثمار في المجال العقاري، كإعفائهم من الضرائب ومنحهم الجنسية التركية الاستثنائية في حال تملكهم عقاراً بقيمة معينة.

وهكذا يمكنك بيسر وسهولة الحصول على كافة عروض الشقق المتاحة للبيع ضمن مدن ومناطق متميزة في تركيا، في المجمعات السكنية الفخمة والحديثة، والبيوت والمنازل ذات الإطلالة البحرية، والفلل، والشقق الفندقية في أفخم مناطق إسطنبول، وكافة المدن التركية المركزية مثل: طرابزون، وبورصة، سواء كانت بهدف السكن العائلي أو بهدف تأجيرها والحصول على عوائد مالية شهرية، كما يمكنك الحصول على خدمات ما بعد البيع كالفرش والتأجير وإدارة الأملاك بأنواعها عن طريق التواصل مع شركة استشارات عقارية موثوقة مثل شركة امتلاك العقارية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق